ورشة حول التربية الاعلامية لليافعين في اربد


صوت الرمثا

افتتح السيد هاني ابو حسان رئيس غرفة صناعة اربد ورشة عمل حول التربية الاعلامية , بالشراكة ما بين اكاديمية روشته فيله وجمعية حماية الاسرة والطفولة اربد من خلال تمكين الشباب واليافعين من كلا الجنسين من فهم وسائل الاعلام وسبل التواصل الاجتماعية والطريفة التي تعمل بها هذه الوسائل ومن ثم تمكينهم من اكتساب المهارات في استخدام الاعلام للتفاهم مع الاخرين.
واكد السيد هاني ابو حسان رئيس غرفة صناعة اربد في كلمته على ضرورة فهم القطاع الاعلامي وأبعاده بحيث يتم توظيفه فيما يخدم مصلحة الوطن والمجتمع والمواطن . والتأكد والتحري عن اية معلومة وذلك بتوظيف التقنيات الحديثة لتحليل المعلومات والصور والتأكد منها قبل نشرها او تداولها , حيث ان تضليل الاخبار قد يضر بمصالح الوطن والمواطن , ويضر بالمصلحة العامة .
بدورة نوه السيد كاظم الكفيري رئيس جمعية حماية الاسرة والطفولة الى اهمية ايلاء موضوعات التربية اولوية في هذه المرحلة للتدفق الهالك بالمنتج الاعلامي والتطورات التي حدثت في وسائل التواصل الاعلامي.
من جانبها عبرت أكاديمية دوشته فيلة التزامها بتدريب الشباب على فهم محتوى الاعلام الجديد واليات الانتاج اعلامي يحقق اهداف المجتمع واعطاء فسحة للتعبير عن ذواتهم في الفضاء العام.
والجدير بالذكر ان البرنامج يشمل مجموعة من التدريبات ويشارك فيها خمسة عشر متدرب.

اقرا ايضا في صوت الرمثا:   وفاة الحاج كمال بلعاوي

شارك هاذا المقال !