ذكرت مصادر عديدة صباح اليوم الخميس عن وفاة المخرج التونسي شوقي الماجري، وكان من بينها نجل شقيق المخرج شوقي الهاجري الذي أكد وفاة عمه بعد تعرضه لوعكة صحية ألمّت به منذ عدة أيام، وقد أُدخل المستشفى على خلفية إصابته بجلطة حاول الأطباء وقف المضاعفات الناجمة عنها، إلا أنه فارق الحياة صباح اليوم ليطوي مسيرته الفنية في عالم الإخراج السينمائي كواحداً من المخرجين العرب المميزين والبارزين، والذين لهم باع كبير بصفته أشرف على إخراج العديد من الأفلام والأعمال السينمائية المُختلفة، كان آخرها مسلسل دقيقة صمت الذي تم عرضه في رمضان الماضي.

المخرج التونسي شوقي الماجري من مواليد العام 1961م أخرج العديد من الأعمال الفنية منها ” أسمهان، هدوء نسبي، مملكة النمل، دقيقة صمت” وغيرها من الأعمال والتجارب الفنية، وكان أبرزها مسلسل أسمهان الذي عرف النجومية والشهرة من خلاله وحصد العديد من الجوائز عنه وشارك فيه الفنانة السورية الشهيرة سُولاف فواخرجي.

يتمتع المُخرج التونسي شوقي الماجري بالكثير من الشعبية في العالم العربي لما له من أعمال فنية بقيت عالقة في ذاكرة المشاهدين، وقد عبر الكثير من محبيه وعشاقه عن حزنهم العميق بعد سماع خبر المخرج التونسي شوقي الماجري مُعربين عن تعازيهم الحارة لعائلته وذويه.

الماجري حاصل على الماجستير من المعهد الوطني للسينما والمسرح من معهد وودج وهو واحداً من أهم المعاهد المعروفة في عالم الفن والمسرح في أوروبا والعالم بشكل كامل، وهو ما قدم للمخرج شوقي الماجري الكثير من الخبرة والعلم الناجح في سبيل الإرتقاء بما لديه من موهبة وحب للإخراج.