لبس محمد الجوارب وهو غير طاهر ، ثم مسح عليها صلاة الظهر والعصر: لم تُشدد صلاته ، وحثنا ديننا الإسلامي في أداء الفرائض. وأمره يزيل النجاسة والفسخ سواء في الثوب أو البدن ، إذ يجب على المسلم أن يتطهر ويتوضأ في الصلاة أو من العبادات التي تقتضي ذلك كالحج.

لبس محمد الجوارب وهو غير طاهر ، ثم مسح عليها لصلاة الظهر والعصر: ما هو سكوت صلاته؟

من شروط لبس الجورب أو النعال: أن يلبسها المسلم طهارة تامة حتى يمسحها دون الحاجة إلى خلعها كما حصل مع الرسول صلى الله عليه وسلم في سفره. ومن ذلك نتعرف على أفضل حل في حكم صلاة محمد عندما يمسح على جوربه دون أن يلبسها في طهارته.

الجواب الصحيح:

صلاته غير صحيحة.