تواصل هيئة تقويم التعليم والتدريب الاستعدادات من أجل البدء في إجراء الاختبار التحصيلي الفعلي عن بعد 1441 للطلاب والطالبات في المملكة العربية السعودية، وكانت قد إنتهت من عقد الاختبارات التجريبية التي أقرتها في الفترة ما بين التاسع والعشرين من مايو وحتى الثالث من يونيو 2020، والهدف منها ضمان تحقق كافة الشروط اللازمة لعقد الاختبار التحصيلي وهو ما تم بالفعل وتم تحديد موعد الاختبار التحصيلي الفعلي عن بعد 1441 يومي السادس عشر والسابع عشر من شوال الجاري، وكانت الهيئة قد أصرت على ضرورة إلزام الطلبة بعقد الاختبار التحصيلي التجريبي في السادس من شوال الجاري لكافة الطلبة المتقدمين على الاختبار التحصيلي الفعلي للأخذ بالأسباب وضمان نجاح عقد الاختبار التحصيلي الفعلي في موعده المقرر بصورة صحيحة.

مواعيد الاختبار التحصيلي الفعلي عن بعد 1441

كانت الفترة التجريبة وفق إحصائيات هيئة تقويم التعليم والتدريب السعودية قد شهدت قيام ما يزيد عن 199 ألف طالب وطالبة من الفئات المُثقدمة للإختبار تحميل الاختبار على مدار الأيام التي خُصصت لعقد الاختبارات التجريبية عن بعد، وتم خلالها التعرف على المنصة والآلية المُتبعة لإجراء الإختبارات وهي ما يُعتقد بأن تكون لها أثرها الواضِح في نجاح وإتمام الاختبارات التحصيلية الفعلية في موعدها المُحدد، حيث اقترب موعد الاختبار التحصيلي الفعلي عن بعد 1441 وأصبحنا على بعد أيام قليلة منه المقرر في 16 شوال 1441.

بعد إنتهاء المرحلة التجريبية والتحقق من كفاءة المنصة وقدرتها على استيعاب الطلبة في موعد الاختبار التحصيلي الفعلي عن بعد 1441 فإن الخطوة التالية هي البدء في الاختبارات الفعلية، وهو ما تحدد موعده وسوف يتم إخبار الطلبة عبر البريد الإلكتروني الخاص بِهم بالتعليمات والإجراءات اللازِمة وموعد الدخول إلى المنصة لتقديم الإختبار على أن يتم عرض النتائج وظهورها في 20 ذو القعدة 1441 هـ.

موعد تقديم الاختبار التحصيلي الفعلي عن بعد 1441

كما ذكرت الهيئة بأن موعد تطبيق الاختبار التحصيلي للطلبة ممن لا تتوفر لديهم إمكانيات مُحوسبة لتقديم الاختبار التحصيلي عن بعد فإنها ستتم لهم في المقرات المحوسبة في الفترة ما بين السادس عشر من شوال وحتى السادس والعشرين من شوال 1441، وسوف يتم إرسال رسالة تتضمن كافة الخطوات والإرشادات التي يحتاجها الطالِب والإجراءات الإحترازية المُتبعة لعقد الاختبار التحصيلي في المقرات المُحوسبة وفقاً لما جاء في تعليمات وبروتوكولات وزارة الصحة لمنع تفشي فيروس كورونا.

كان فريق العمل الخاص بمركز وقاية قد نظم زيارة للمقرات المُحوسبة المنوي عقد الاختبار التحصيلي فيها لمن يتعذر عليه تقديم الإختبار إلكترونيا وتحقق من توفر إجراءات السلامة، وقدم توصياته للأخذ بها من أجل زيادة الإحتياطات الصحية والإحترازية لضمان عدم المساهمة في نشر العدوى أو الإصابة بالفيروس ما بين الطلبة المتقدمين للإختبار التحصيلي، على أن يتم التنسيق ما بين وزارة الصحة ومركز وقاية وهيئة التدريب لضمان خروج الاختبارات بشكل آمن وسليم علماً يأنها ستعقد في مقر الاختبارات المحوسبة في جامعة الملك سعود في الرياض.

كما أن الاستعدادت لعقد الاختبارات التحصيلية عند بعد استدعت تنظيم العديد من ورشات العمل التديبية للمشرفين والمشرفات والتي شملت ما يزيد عن 140 مشرفا ومشرفة ممن اختيروا للمراقبة على الإختبارات، وقدمت لهم التعليمات والنصائح والإرشادات فيما يخص الحفاظ على الصحة العامة والإجراءات الإحترازية أثناء عقد الإختبارات وضمان مراعاة كافة إجراءات السلامة المُتبعة لمواجهة فيروس كورونا وتطبيق كافة التعليمات والإرشادات اللازمة لضمان خروج الإختبارات في صورة سليمة ولا يعود الضرر على أياً من المتقدمين أو المشرفين.

يُمكنكم الدخول على موقع التهيئة والتدريب الذي يشتمل على الكثير من الأسئلة والأمثلة والمفاهيم التي يحتاجها الطالب للتقدم للإختبارات، وهي تأتي في سياق الإستعداد النفسي لهذه الاختبارات التحصيلية من خلال الرابط التالي https://elearning.etec.gov.sa