ما هو أكبر حقل نفط في المملكة العربية السعودية هو من أكثر الأسئلة التي يتكرر طرحها حول جغرافية وموارد المملكة ، حيث أن المملكة العربية السعودية من أكبر الدول المصدرة للنفط والبترول ، وتأتي في المرتبة الثانية. بعد دولة فنزويلا في إنتاج النفط الخام ، وتحتوي المملكة على العديد من آبار النفط التي تم اكتشافها منذ عهد الملك عبد العزيز آل سعود رحمه الله ، أكبر حقل نفط في المملكة العربية السعودية هو أيضًا أكبر حقل نفط في العالم ، ومن خلال هذا المقال نتعرف على أكبر حقل نفط في المملكة.

أكبر حقل نفط في السعودية

وهو حقل الغوار ، ويعتبر هذا الحقل من أهم حقول النفط والبترول في المملكة ومن أكبر حقول النفط في العالم. تقع في المنطقة الشرقية وتنتج حوالي 5 ملايين برميل من النفط يومياً. تم اكتشافه لأول مرة في عام 1948 عندما بدأ التنقيب عن النفط في عهد الملك عبد العزيز في عين دار. استمر الاكتشاف حتى عام 1950 في الربع الخالي ، كما أنه يعتبر من أوائل آبار النفط المكتشفة في المملكة ، وتم اكتشاف باقي الحقول في السبعينيات. قدر الخبراء احتياطي النفط في حقل الغوار بنحو 70 مليار برميل ، أي ما يعادل احتياطي 7 دول. [1] .

أين يقع أكبر حقل نفط؟

تبلغ مساحة حقل الغوار 280 × 30 كم ، وهو مقسم إلى قسمين رئيسيين هما الجزء الشمالي والجنوبي ، والجزء الشمالي من الحقل به نفط خفيف الكثافة ، وعمق طبقاته. يصل إلى ما يقرب من 50 مترا. أما القسم الجنوبي فهو أقل كثافة من القسم الشمالي وطبقته أرق. ينقسم الغوار إلى 5 قطاعات لإنتاج:

  • عين دار.
  • شدقم.
  • العثماني.
  • هابيت.
  • حرض.

أكبر إنتاج للنفط في العالم

ينتج حقل الغوار حوالي خمسة براميل من النفط بشكل يومي ومستمر على مدى 60 عامًا ، وهو مسؤول عن ضخ أكثر من 60٪ من إنتاج النفط في المملكة ، ويمثل الحقل 6٪ من إنتاج النفط العالمي. ، أكثر من 15٪ من إنتاج نفط أوبك ، وتضخ نحو 70 ألف متر مكعب من الغاز الطبيعي يومياً ، وتبلغ احتياطيات النفط القابلة للاستغلال ما بين 70 و 170 مليار برميل نفط.

وفي الختام سنتعرف على بعض المعلومات المهمة عن أكبر حقل نفطي في السعودية وأول بئر نفطي في المنطقة الشرقية وهو حقل الغوار ومساحته وإنتاج النفط واحتياطياته المتوقع استغلالها في المستقبل.