أين توجد مطبعة الملك فهد لطباعة المصحف الشريف الذي خدم المسلمين والإسلام من خلال توفير المصاحف الشريفة المطبوعه حيث ازدادت الحاجة لهذه المطبعة في ظل تزايد الحاجة إلى ترجمة المعاني. القرآن الكريم لجميع اللغات التي يتحدث بها المسلمون.

أين تقع مطبعة الملك فهد لطباعة المصحف الشريف؟

تقع مطبعة الملك فهد في المملكة العربية السعودية وتحديداً في المدينة المنورة داخل مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف. ثم – تم افتتاح المطبعة في 16 محرم 1403 هـ بوضع حجر الأساس ، وافتتاحها رسمياً عام 1405 هـ / 1984 م.

مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف

فيما يلي معلومات أساسية عن مطبعة الملك فهد لطباعة المصحف الشريف التي يجب أن تكون معروفة:

الإشراف على المجمع

  • إشراف. وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد هي المسؤولة عن الإشراف والإشراف على شؤون المجمع.
  • المشرف العام رئيس الهيئة العليا والمشرف العام على المجمع وزير الشؤون الإسلامية الشيخ الدكتور عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ.
  • تحقيق الأهداف والرؤية. يرأس الأمين العام للجمعية الأستاذ طلال بن رزان الرحيلي الأمانة العامة المسؤولة عن تحقيق الرؤية والأهداف وتنفيذ القوانين والمسؤوليات.

مساحة المجمع ومرافقه

يمتد مجمع مطبعة الملك فهد لطباعة المصحف الشريف على 250 ألف متر مربع ، ويمثل وحدة عمرانية رئيسية مجهزة بمرافق متكاملة. يتم توزيع كل مما يلي على هذه المنطقة:

  • مسجد.
  • المستودعات.
  • مباني الإدارة.
  • اعمال صيانة.
  • المواصلات.
  • عيادة طبية.
  • المكتبة.
  • تسويق.
  • خدمات أخرى.

عمال في المجمع

يعمل حوالي 110 شخصًا على بناء مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف موزعين على العلماء والفنيين الإداريين وأستاذ جامعي. وتقدر نسبة السعوديين العاملين بينهم بـ 87٪ من العدد الإجمالي. يتم توظيف كفاءات سعودية في الإدارات الفنية المختلفة داخل المجمع ، وتحرص على تطوير المهارات الإدارية والكادر المهني لتلبية احتياجات المجمع.

مطبعة الملك فهد لطباعة المصحف الشريف من الجهات الحائزة على جوائز تاريخية على الصعيدين المحلي والدولي ، منها جائزة الملك عبد الله بن عبد العزيز للترجمة ، وجائزة المدينة المنورة ، وجائزة دبي للقرآن الكريم. وآخرون. بغض النظر عن اللغة.