يتم تعليق الدوائر الحكومية في الكويت عند وقوع أي أحداث طارئة داخل الدولة حيث تم تعليق العمل لبعض الوقت منذ بداية انتشار الوباء الجديد فيها وفي جميع أنحاء العالم. في ظل جهود الدولة في الحفاظ على صحة مواطنيها ، وفي الوقت الحاضر بعد وفاة المغفور له الشيخ صباح الأحمد. كما أُعلن عن فرض حالة حداد في دولة الكويت وإيقاف الدوائر الحكومية بهذا الشأن. وبالتالي؛ توضح الأسطر التالية المعلومات والأخبار المتعلقة بهذا الأمر بالتفصيل.

تعطيل الدوائر الحكومية في الكويت

قبل ساعات قليلة أعلن ديوان الخدمة المدنية في دولة الكويت ، عن اتخاذ قرار بتعليق العمل بالوزارات والمؤسسات الحكومية داخل الدولة بشكل كامل لمدة (3) أيام. ابتداءً من الثلاثاء 29 سبتمبر 2020 ؛ على ان يتم استئناف العمل من جديد في جميع المنشأت ابتداء من الاحد المقبل باعتبار الجمعة اجازة رسمية طبعا داخل الدولة[1].

جاء هذا القرار في ضوء إجراءات الحداد التي اتخذها مجلس الوزراء الكويتي على الفور في ظل تداعيات البلاء المؤلم الذي حل بالدولة وشعبها ، وهو وفاة الشيخ صباح الأحمد. – جابر الصباح أمس 29 سبتمبر. يبلغ من العمر 91 عاما بعد أن أمضى عمرا طويلا في خدمة الأمة الكويتية وأبنائها.

إعلان حداد في الكويت

أعلن الحداد في الكويت بعد أن فقدت الدولة وطنيًا رفيع المستوى في صباح يوم 29 سبتمبر 2020 م ، حيث جاءت وفاة الأمير صباح الأحمد الصباح بمثابة صاعقة على الشعب الكويتي وجميع الشعوب العربية أيضًا. . ونظراً لما يحمله الشيخ – رحمه الله – من محبة وتقدير في قلوب جميع شعوب الوطن العربي ، إضافة إلى تعليق العمل في الدوائر الحكومية لمدة 3 أيام ؛ كما أُعلن عن فرض حالة حداد رسمي داخل الدولة لمدة (40) يومًا مع نصف سارية الأعلام ، ومنذ الإعلان عن وفاة الأمير بعد صراع طويل مع المرض ؛ وتوافرت على دولة الكويت وشعبها العديد من الرسائل والبرقيات التعزية من جميع الشعوب ورؤساء الدول.

في الختام هذه المقالة ؛ بعد توضيح فترة تعليق عمل الدوائر الحكومية في الكويت. وتجدر الإشارة إلى أن فرض حالة الحداد وتعطيل العمل وإنزال الأعلام ؛ يعتبر من أهم البروتوكولات المعتمدة داخل دولة الكويت في حالة حدوث أي تصلب خطير في الدولة. كما هو الحال في وفاة الزعيم العربي الشيخ صباح الأحمد رحمه الله.