التخطي إلى المحتوى
استقبال نيوم لوفد سياحي من النساء لأول مرة

تعد السعودية من أصعب الدول في قراراتها بما يخص خروج النساء إلى أماكن عامة أو سياحية، وذلك لاسباب دينية وسياسية، حيث ترى من الواجب على النساء البقاء في محيط عملهم ومنازلهم بعيداً عن الإختلاط في الأماكن العامة داخل السعودية، وفي عصرنا هذا أعطت السعودية للمواطنيها من النساء بعض الحرية والتي سمحت لهم بعمل زيارات سياحية إلى مناطق معينة داخل المملكة، ومن هذه المناطق منطقة “نيوم”، والتي تعد منطقة سياحية وترفيهية، التفاصيل كما يلي .


>>استقبلت منطقة “نيوم” أول وفد سياحي نسائي، يضم أكثر من 20 امرأة، قدمن من مختلف مناطق المملكة في رحلة سياحية.


***وتم خلال الرحلة التي بدأت من مدينة تبوك، تعريف السائحات بما تكتنزه “نيوم” من معالم بيئية وأثرية في رحلة استغرقت 19 ساعة، مررن بها عبر محافظة البدع ومن ثم إلى “مغاير شعيب”، مروراً بمركز مقنا، ومقر عين موسى الأثرية، وصولاً إلى الطيب اسم، ثم العودة إلى رأس الشيخ حميد ومنه إلى تبوك.


>>وأوضحت المرشدة السياحية هبة العائدي في حديث نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس) أن الوفد السياحي يعد أول وفد نسائي يصل إلى منطقة تبوك، حيث تم الإعداد له مسبقاً بواسطة مرشدتين سياحيتين من منطقة تبوك، بالتعاون مع القطاعات المعنية بالمنطقة لاستثمار ما تزخر به منطقة تبوك من آثار ومعالم تاريخية ونهضة تنموية في جميع المجالات، والاطلاع على ما تتميز به المنطقة من موقع متميز ومعالم أثرية.


(( وأشارت إلى أن هذه الرحلات المجهزة بالخدمات تهدف إلى تشجيع السياحة في منطقة تبوك، وتعريف السائحات السعوديات وغيرهن بمعالم المنطقة في رحلة تأتي تحت مسمى (اكتشف نيوم).


يذكر أن منطقة “نيوم” تعد أحد أهم المشاريع الواعدة والعابرة للحدود، حيث تتجاور مع 3 دول مهمة على خليج العقبة.
حيث تعمل هذه المنطقة بالنسبة للسياحة مصدر دخل على الحكومة السعوديو، وأيضا تعمل على تنمية الإقتصاد والسياحة في المملكة، وذلك لتعرف الأجانب من خارج السعودية على معالم المملكة الإسلامية والتاريخية .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *