التخطي إلى المحتوى
سبب وفاة الكاتبة حصة العون

سبب وفاة الكاتبة حصة العون، الكاتبة وسيّدة الأعمال السّعودية حصّة العون قد وافتها المنية الليلة الماضية، ذلك ما ورد في الكثير من الصّحف والمجلات السعودية الرّسمية، فقد عانت الكثير بعد صراعٍ طويل مع المرض، ألمّ بها ووافتها المنية إثره يوم الاثنين الموافق الواحد والعشرين من تشرين أول أكتوبر من العام الجاري 2019.

حصّة العون هي واحدة من أشهر الكُتاب في المملكة، في شتّى المجالات، لا سيّما السياسة والاقتصاد والرياضة، وهي تلك الكاتبة التي نادت بفكرة المُدن الصناعية لأي من الأسر المنتجة في المملكة، وكانت قد شغلت منصب سفيرة لدى الأمم المتّحدة لشؤون الطفل والمرأة.

تولّت حصة ايضًا منصب الأمين العام للمستثمرات في العالم العربي، وشغلت منصب رئيس مجلس الأمناء في مركز نجود، وهو مركز لذوي الاحتياجات الخاصة، وهي عضو شرف في النادي الأهلي السعودي.

يُذكر ايضًا انّ العون قد حصلت على براءة اختراع لعدّة اعمال، من بينها المراقب الذكي، والمحراب المتنقل، وقد قدّمت الكثير من الدراسات الهامة التي تنادي من خلالها بالإصلاح الاقتصادي والمالي في المملكة، وساهمت كثيرًا في ايجاد العديد من القنوات الفضائية التي تهتمّ بالشأن الاسلامي والعربي في العالم كله.

أما بخصوص صلاة الجنازة على جثمان الكاتبة حصّة العون فإنّها أُقيمت فجر اليوم الثلاثاء الموافق الثاني والعشرون من اكتوبر، ذلك في المسجد الحرام في مكّة المكرّمة، هذا بناءًَ على ما أفاده ابنها للصحافة السعودية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *