إليكم شرح القصيدة بأفكار الدرس أفكار الدرس: يرحب الشاعر بالشباب العازمين والمثابرين على تخطي العقبات والنجاحات والذين يتمتعون بالشخصية الصحيحة.

عبد الله عمر بخير: شاعر سعودي من مواليد عام 1333 هـ وتوفي عام 1423 هـ. تخرج من مدرسة الفلاح بمكة المكرمة. كنت طالبًا. كتب العديد من الملاحم والروائع الشعرية ومنها هذا النص. شرح الآيات: في أولاد بلدي أحيي الشباب وأرى فيهم العجائب. الشاعر يوجه تحياته لشباب وطنه ويرى ويخطط فيهم لفعل كل ما يخدم دينه ووطنه. ويفتخر به ويفتخر به، يرى فيهم الأمل والاهتمام، وأن أمله يتحقق عندما يحتاجون إليه. من جزيرتي وصقور فريقي ومن استولوا عليهم، وهنا يفترض الشاعر أن شباب جزيرته مثل الصقور.

4- وضعوا أنفسهم بين يديه وانتصروا على حقوقه

وهنا يقول الشاعر إن شباب بلاده يناضلون من أجل كل خير، ولا سيما في البحث عن المعرفة، ويأخذونها بعيدًا.

كلمة الاختطاف تعني الجهد

5- حدد مسافة النطاق كضوء، ضاعف حدود الكون المشرق من حيث توقفت.

قارنهم عندما تنافسهم وتجول معهم في الضوء القابل للطي * الكون مبني كما لو كان يضيء

6- وانتشرت في الآفاق حتى رأت النيازك في كل العواصم

يوجد تمثيل للشباب، وهم منتشرون في كل مدينة مثل الأضواء لطلب العلم، لذلك نجد أن كلمة “نيزك” أثرت في معنى المنزل ومعنى النيازك: جسم يسبح في الفضاء

7- أدخل طموحه، ثم اعبر منحدرات ومرتفعات المحيطات

بمعنى أنهم زادوا من عزيمتهم وحماسهم حتى تغاضوا عن البحار التي تذبذبت شواطئها وتغلبت على كل الصعوبات .8- إصرار الشاب عندما يفرح ويطير عالياً، تنحدر الغيوم تحياتنا للشاب الذي هو. عازمًا على تجاوز الصعوبات وامتلاك صفات الأخلاق الإسلامية في هذا البيت، لم يقصد الشاعر استدعاء عزيمة الشباب، حيث كان ينوي المديح والدعاء لهم. ونجد زيادة في إعجاب الشاعر بإصرار الشاب على إضافة كلمة “يطير”، حتى يكون الطيران وحده صاخبًا.

9- هز كتف الجوزاء وذللها دون توقع عقاب

وهنا نجد الشاعر يعبر عن الحل ويخفف المصاعب بعزيمة الشباب، ويبتكر كلمة “إذلال”.

في البيتين الثامن والتاسع، تصميم الشباب هو الطائر الذي يطير عبر الغيوم.

تجسيدا لعزيمة الشباب في الطائر الجبار الذي لم تتوقف عقباته قبل ذلك

10- عانقت السلام وتعثرت، لأن فينا رجاء ظاهر وليس رجاء كاذب.

هانا ثانو تناديهم لأنهم أمل.

– قصدت ما قصدته الشباب من جنسيتي، فضل الجائزة

وهنا يعلن الشاعر أن خلاصه يعني شباب وطنه، الذي يتمتع بتقدير الذات وحيوية كبيرة.

شخص من الإسلام يرفض الذنوب والسب والسب

وتميزك بالصفات الإسلامية الكريمة التي تتجنب الأخطاء والسب والسب

لا أقصد من أساء للوطن الحبيب أو الذئاب

لا أريد أن أحيي أولئك الذين يسيئون إلى بلدي ويتوقفون