بدأت المملكة العربية السعودية بالسماح للسائحات والسائحين من كافة دول العالم بالدخول إليها من خلال التأشيرة السياحية، وبدأت الكثير من السياح بالتوافد للمملكة ضمن التسهيلات التي تتيحها التأشيرة السياحية وكانت قد سنت السعودية عدة قوانين مُعدلة تتيح للسياح الحصول على حجوزات فندقية دون الحاجة إلى محرم كما كان يتم الأمر سابقاً، وكذلك السماح لهن بالتجول داخل المملكة بدون إرتداء العباءة المتعارف عليها، ولكن مصادر عدة قالت بأن أسواق سعودية تمنع دخول السائحات دون عباءة وأغلقت أبوابها أمام الكثير من السائحات.

فقد ذكرت صحيفة الديلي ميل البريطانية نقلاً عن سائحة تتواجد داخل المملكة العربية السعودية أن أحد موظفي الأمن منعها من دخول مجمع تجاري وعندما سألت عن السبب، فسر ذلك لكونها لا ترتدي العباءة على الرغم مما صدر عن السلطات السعودية لكنه قال بأنه يتبع تعليمات صاحب العمل وليس ولي العهد.

من جهتها ذكرت الهيئة العامة للسياحة أن هذا الأمر يعود للمجمعات التجارية كونها ملكية خاصة، لكنها لا تمنع دخول السيدات إليها بدون عباءة وعللت بأن هذا التصرف فردي، ويمكن للسائحات الإنتقال لمولات تجارية أخرى للحصول على ما يرغبن بشرائه.

سيدة كندية ذكرت بأن موظف أمن مركز تسوق في ظهران أوقفها عند محاولتها الدخول إلى مركز تجاري للتسوق قائلاً بها بدون عباءة لا يمكنها الدخول، وطلب منها المغادرة وفسر الكثيرين هذا الأمر على أنه تصرفات فردية وقد تشهد الفترة القادمة تقبل للأمر والسماح لهن بالدخول.