الشيخ سليمان الماجد يوضح الحكم الشرعي للنقاب، عضو مجلس الشورى السعودي الأسبق يُوضح الآن الحكم الشرعي لمنع الزوج زوجته أن ترتدي النّقاب، ذلك ما أشار إليه من خلال ظهوره في احد البرامج التلفزيونية الدينية التي تتناول الحديث في الكثير من القضايا الفقهية الدينية، لا سيما فقه الأحوال الشخصية والحياة الزوجية.

كان ارتداء النّقاب وطاعة الزوجة لزوجها من بين القضايا المحورية التي تمّ تناولها في هذا اللقاء التلفزيوني، حيثُ كان برنامج “يستفتونك” هو البرنامج الذي أطل به علينا، على قناة الرسالة، ليُوصل لنا كل ما تمكّن من التوصل له من معلومات وأحكام فقهية شرعية بخصوص النقاب وحول طاعة الزوجة فيما يعصي الله تعالى.

أشار أيضًا إلى انّ في حال كانت الزّوجة ترتدي النّقاب منذ أن كبُرت في أي من المجتمعات التي اعتادت نساؤها على هذا فمن غير المُحق للزوج أن يطلب منها أن تخلعه، وفي حال وافقت على طلبه فإنّها آثمة، ذلك حسبما صرح.

وأكّد أيضًا انّ من المهمّ على المرأة أن تحافظ على حجابها، وان تلتزم بما نشأت عليه من عادات وأخلاقيات دينية، وذلك من خلال تغطية الوجه، وإظهار العينين، إلا انّ الأمر يختلف في بعض الدّول عن غيرها، فمن الممكن أن يكون ارتداء الحجاب فقط بدون نقاب هو السائد فيها، حينها لا تُؤثم من فعلت هذا، بشرط أن تلتزم بحجابها، وألا تظهر بدونه.

https://youtu.be/A5_ZQhT0kLs