اصدر الاتحاد الدولي الخاص بالعاب القوي عقوبة مؤقتة علي اللاعبة العداءة صاحبة الجنسية البحرينية سلوي عيد ناصر، الحاصلة علي الجائزة الذهبية لبطولة الدوحة في شهر تشرين الاول من هذا العام، حيث توَجت في سباق 400 متر ضمن البطولة، كما واعلن ايضا الاتحاد الدولي عن ايقاف نشاط اللاعبة سلوي عيد ناصر، وذلك بسبب عدم احترامها للقوانين الخاص بمكافحة المنشطات، والتي قد اكدوا علي تورطها بهذا الامر، وسنكشف لكم هنا السبب الحقيقي لفصل والغاء عقد اللاعبة الناصر من بطولة الاتحاد، كونوا بالقرب.

من هي سلوى عيد ناصر وما سبب ايقافها

في التصريح الذي ادلاه الاتحاد والذي جاء بايقاف خدمات اللاعبة سلوي عيد ناصر عن ممارستها لبطولة العدائين، حيث انها خالفت العديد من الشروط الخاصة بقوانين مكافحة المنشطات للاعبين، وبدورهم فقد اعلنوا عن مخالفة سلوي عيد ناصر للشروط لاكثر من ثلاثة مرات في العديد من الاماكن التي تتواجد فيها من ناحية العنوان، والتدريبات، والمعسكرات، والمنافسات، حيث ان هناك الحق في التواصل مع اللعبة ن قبل الاتحاد بناء علي القوانين والشروط الموقعة في القعد، وذلك من اجل الخضوع لفحص المنشطات بشكل مفاجئ، وبناء علي ذلك وبعد الكشف عن تناولها المنشطات تم ايقاف خدماتها بشكل مؤقت، ضمن تحذيرها لاكثر من مرة من قبل النادي.

يذكر ان من قواعد الاتحاد في حال لم يقر الرياضي عن تحديد مكانة والغياب عن الاختبارات لاكثر من ثلاثة مرات طوال العام، فذلك يعد من الانتهاكات التي لا يقبل بها نادي الاتحاد لتحديد الاماكن وفحص تناول المنشطات من قبل اللاعبين العدائين نظرا للمحافظة عليهم من خطر الوقوع في وحل المنشطات

سجلت اللاعبة سلوي عيد ناصر التي تبلغ من العمر 22 عاما، ثالث اسرع توقيت في التاريخ، ضمن بطولة العالم التي اقيمت في الدوحة بفارق48.14 ثانية في البطولة ضمن المنافسة الشرسة والعالمية، حيث سحقت اللاعبة الالمانية ماريتا، والعديد من المشاركات الاخراوات.