في واقعة غير مسبوقة تسبب في موجه سخط عارمة حول العالم بسبب وفاة انثي الفيل وجنينها، وهي القصة التي حصلت علي صدي كبير من قبل المتفاعلين علي منصات التواصل الاجتماعي وايضا علي المحطات الاخبارية، لذلك نزيح لكم الستار عن قصة انثي الفيل وجنينها من حيث الوفاة وكيف ماتت، تابعونا حصريا من خلال هذا المقال للكشف عن سبب وفاة انثي الفيل وجنينها الحقيقة، كونوا بالقرب.

ما هي قصة انثى الفيل الحامل في الهند بالتفصيل

سبب وفاة انثي الفيل وجنينها استياء لدي شريحة واسعة من الاشخاص عند مشاهدة الفيديو المتداول للواقعة وايضا عن السماع بالقصة كاملة، كما ويشار الي تجرد بعض الاهالي في دولة الهند من مشاعر الرحمة والانسانية التي وصفوا بها بعد انتشار قصة وفاة الفيل وجنيها من قبل النشطاء.

لاقت العديد من الفيلة في ولاية كيرالا في الهند تعذيب من قبل الاهالي، وهو ما سبب موجه سخط واسعة النطاق علي اهالي ولاية كيرالا الهندية، حول ما يقومون به من اعمال منافية لقانون الحماية الدولية للحيوانيات، وعلي وجه الخصوص الفيلة، والتي اكتسبت حب كبير ن قبل الانسان علي مر العصور، لما قدمته من خدمات للانسان في المراحل المتكررة.

في بداية القصة ذهبت انثي الفيل التي تحمل بداخلها جنينها الي قريبة مجاورة لغابة داوي سايلنت الواقعة بولاية كيرالا من اجل توفير بعض الطعام لها، وهو ما دفع اهل القرية لتقديم مجموعة كبيرة من الاعمال التخريبية والمؤذية لها، في اطار سبيل المرح والتسلية فيما بينهم، وفق خطة وصفها البعض بالبشعة، وذلك حينما اقترحوا ان يطعموها فاكهة الاناناس المحشوة بالمتفجرات، التي فرقعت بداخلها، وهو الامر الذي ادي الي احداث تشوهات كبيرة في منقطة اللسان والفك، وقد اصيبت بمجموعة كبيرة من الحروق الشديدة التي صرحت بها الجهات التي تابعت الحادثة.

وقد بدأت انثي الفيل بالاحساس بالالم بينما امتنع اهل القرية عن علاجها وسط الحالة التي تركوها بها، لينتهي بها المطاف الي اللجوء الي احد الانهار القريبة من اجل الشرب والتخفيف من حدة الالم الذي اصابها بعد تناولها الاناناس المفخخ.

وهو الامر الذي دعا الالاف من المتعاطفين مع انثي الفيل الي اتخاذ اجراءات قضائية ضد كل من شارك في هذه الجريمة النكراء، وسط حالة كبيرة من الحزن والاسي، ولذلك قررت الشركة في ولاية كيرالا فتح تحقيق في الحادثة، وذلك في اعقاب نشر احد السكان صور لاثني الفيل قبل وفاتها في النهر، وهو الامر الذي سبب حالة سخط واسعة النطاق علي كافة مواقع التواصل الاجتماعي حال انتشار صور  انثي الفيل وهي تغرق في النهر بسبب تناولها فاكهة الاناناس المحشوة بالمفرقعات.

فيما ذكرت الشرطة الهندية مؤخرا عن القبض علي رجل تسبب في موت انثي الفيل وجنينها، علي اثر اطعامها فاكهه الاناناس التي ملائها بالمفرقعات النارية لتنفجر في فم انثي الفيل وتسبب لها الالام لتجعلها تتجه الي النهر ولتلاقي مصرعها هناك.

يذكر ان القنابل التي توضع بالطعام هي الطريقة الوحيدة المستخدمة في اصطياد الخنازير البرية في الهند وتسمي قنابل الطعم، وقد شارك العديد من النشطاء تعليقاتهم في اعقاب وفاة انثي الفيل وجنينها، لتظهر عليهم اثار السخط والغصب، حيث وصفوا عملية القتل التي تسبب فيها موت انثي الفيل وجنينها علي انها عملية مروعة مطالبين الجهات المختصة بتنفيذ اقصي عقوبة علي مرتكبي تلك الجرائم في حق الحيوانات، ناشدوا العديد من مراكز حقوق الحيوان حول العالم للتدخل السريع للتحقيق بالحادثة ومنع استمرار تلك الحوادث.