لا زال فيروس كورونا يُسيطر على العالم ويُثير الكثير من القلق والذعر في أوساط الناس والدول التي تسعى للحد من إنتشاره ومنع وصوله إليها، حيث كان قد بدأ الفيروس بالظهور في دولة الصين التي سجلت حالات إصابة مُرتفعة جداً وكذلك العديد من حالات الوفاة ما بين المُصابين بهذا الفيروس، وقد إنتشر المرض في عدد من الدول العربية بما فيها الكويت التي كانت من بين الدول العربية التي تم تسجيل عدد من حالات الإصابة بفيروس كورونا فيها، وقد تم الكشف عن عشرة حالات مصابة بفيروس كورونا في الكويت في الساعات الأخيرة، حيث تبين أن هذه الحالات تم الكشف عن إصابتها بالفيروس ووضعها تحت الحجر الصِحي وأكد وزير الصحة الكويتي الدكتور عبدالله السند أن الحالات المُصابة في وضع صحي مُستقر وهم تحت الملاحظة ويقدم لهم الرعاية الصحية اللازمة من اجل شفائهم وتعافيهم وعدم إنتشار الفيروس للآخرين.

لم تكن الكويت الوحيدة التي تم تسجيل حالات اصابة بفيروس كورونا فيها، فهُناك حالات تم تسجيلها في عدد من الدول العربية خاصة في الخليج العربي ولكنها حتى اللحظة لا تشكل خطر كبير كون عدد الإصابات محدود وتم الكشف عنها ووضعها تحت الحجر الطبي، وأوضح وزير الصحة الكويتي أن حالات الإصابة التي تم الكشف عنها في الكويت وهي عشرة إصابات إنتقلت لها العدوى خلال زيارتها إلى دولة إيران المُجاورة، كما كشف عن قيام الوزارة بتشديد الإجراءات الصحية على العائدين من إيران كون جميع الحالات المُكتشفة لحق بهذا الفيروس خلال إقامتهم داخل دولة إيران وتبين الإصابة بعد عودتهم للكويت.