الحكومة اليمنية الشرعية ترفض دعم قطر لطباعة المنهج الدراسي المحرف في مناطق الحوثي

بواسطة:
نُشر في: آخر تحديث:
الحكومة اليمنية الشرعية ترفض دعم قطر لطباعة المنهج الدراسي المحرف في مناطق الحوثي

اعلنت الحكومة اليمنية الشرعية المعترف بها دوليا امس الجمعة تنديدها لتمويل جمعية قطر الخيرية لمشروع طباعة الكتاب المدرسي للمدارس التي تقع تحت سيطرة الميليشيات الحوثية الانقلابية.

حيث ادانت وزارة التربية والتعليم قيام مؤسسة قطر الخيرية بتمويل طباعة المناهج الدراسية المحرفة والمسمومة والهدامة لفكر الطالب اليمني وعقيدته ومستقبله ووطنيته، واكدت الوزارة ان هذه المناهج الدراسية تؤسس للتطرف الفكري والمجتمعي والديني .

واعتبرت التعليم تبني مؤسسة قطر الخيرية هذا المشروع لطباعة المنتج الدراسي اليمني المحرف والمصبوغ بالطائفية انه بمثابة مشاركة الحوثيين في عملية تسميم عقول الطلاب اليمنيين، والتعدي على التعليم في اليمن بتضمينه الشعارات والافكار العقائدية المزيفة المؤسسة على الصراع الطائفي بين ابناء الوطن الواحد حسب ماجاء في البيان.

جاء ذلك بعدما اعلنت مؤسسة قطر الخيرية عن مناقصة لطباعة الكتاب المدرسي لطلاب اليمن في المحافظات التي تسيطر عليها الميليشيات الحوثية الانقلابية.

فمنذ انقلاب الميليشيات الحوثية على الحكومة الشرعية وقيامها بالسيطرة على العاصمة اليمنية صنعاء عمدت الميليشيا لتغيير المنهج الدراسي اليمني بصورة طائفية عنصرية، تقوم على تمجيد جماعة الحوثي ورموزها وتعاليمها الطائفية تحت مبرر مواجهة الغزو الفكري والثقافي اليمني .

حيث شهدت المدارس الحكومية في المحافظات المسيطرة عليها من الميليشيات الحوثية فرضا اجباريا لمنهج الميليشيات المذهبية، حيث يتم ارغام الطلاب على الاحتفال بمناسباتهم الحوثية، وقد شهد عدد من المدارس اقامة فعاليات احتفالية بهذه المناسبات باشراف قيادات من الميليشيات الحوثية.

رغم ان كثير من الطلاب والمعلمين في المدارس يحاولون مقاومة سياسات الميليشيات في فرض افكارها، الا ان الميليشيات الحوثية تستخدم اساليب عدة لتهديدهم او سجنهم.