مقتل رئيسة حزب سوريا المستقبل واتهامات لتركيا

بواسطة:
نُشر في: آخر تحديث:
مقتل رئيسة حزب سوريا المستقبل واتهامات لتركيا

لقد اعلنت وسائل الاعلام الكردية اليوم عن مقتل امينة عام حزب سوريا المستقبل هفرين خلف، حيث ان وكالة روداو الصحفية التابعة للكرد قالت بان تركيا هي المسؤولة عن مقتل الامينة العامة لحزب سوريا المستقبل، وهو حزب جديد تشكل في سنة 2018، لكن من جهة اخرى اعلنت وكالة الانباء هاوار ان هفرين خلف رئيسة حزب سوريا المستقبل قد قتلت على يد عناص من داعش الذين نصبوا كمينا لها على الطريق الدولي المؤدي الى قامشلي.

لقد عبرت العديد من الجهات عن غضبها لوفاة الامينة العامة لحزب سوريا المستقبل، وقد اعلن الحزب ببالغ الحزن والاسى عن مقتل هفرين خلف.

وقد لطالما كانت هفرين خلف ترى ان الحل الوحيد في سوريا هو من خلال حوار سوري سوري، حيث انها في كل مناسبة تتاح لها كانت تؤكد على انه يجب ان تجلس فصائل الشعب السوري على طاولة واحدة من اجل مناقشة حل جدي لمشكلة سوريا التي تسببت في اراقة الكثير من الدماء والمعاناة للشعب السوري.

لقد ولدت الامينة العامة لحزب سوريا المستقبل سنة 1983 وقد حصلت على شهادة الهندسة الزراعية من جامعة حلب. وقد انخرطت في العمل السياسي سنة 2018.