إنتشرت أمس صورة سامي الجابر وماجد عبدالله المثيرة للجدل خلال فعاليات موسم الرياض، حيث شارك كلاهما في فعاليات موسم الرياض ضمن إحدى الحفلات التي أقامتها هيئة الترفيه، حيث تواجد اللاعب السعودي المخضرم سامي الجابر إلى جانب مصطفى الآغا مقدم البرامج السوري الشهير، وعدد آخر من المشاركين في الحفل بينما بقي اللاعب ماجد عبدالله نجم نادي النصر السعودي السابق جالساً على كرسيه، وهو ما آثار الكثير من التساؤلات حول السبب الذي منعه من الظهور إلى جانب اللاعب سامي الجابر، وعدم التقاطه للصور برفقة المشاركين في الحفل وبقائه جالساً في مقعده، وهو ما تم الإستناد إلى صورة سامي الجابر وماجد عبدالله المثيرة للجدل في الحديث حوله.

صورة اللاعب سامي الجابر في حفل الرياض

قام الكثير من المغردين على مواقع التواصل الإجتماعي في الحديث حول صورة سامي الجابر وماجد عبدالله المثيرة للجدل، فجماهير الهلال ترى نجمها متفاعل مع الحضور ويقوم بدوره لما يحمله من قيمة ومكانة بينما انتقدت بقاء عبدالله في مقعده وعدم التفاعل، بينما رأت جماهير النصر أن لاعبها يجلس بهيبة ووقار ويحافظ على قيمته ومكانته على عكس الجابر الذي يتفاعل بطريقة تقلل من شأنه.

ما بين جماهير الناديين الهلال والنصر إنقسمت الآراء على صورة سامي الجابر وماجد عبدالله المثيرة للجدل قبل أن يقوم الإعلامي وليد الفراج بالتعليق على الصورة في برنامج الدوري مع وليد

علّق الإعلامي السعودي وليد الفراج على أزمة الصورة المتداولة لسامي الجابر لاعب نادي الهلال السعودي السابق، وماجد عبدالله نجم النصر السابق في حفل صناع الترفيه رافضاً الإساءة للاعب سامي الجابر ومهاجمته بسبب هذه الصورة، وأكد على أنه لاعب كبير خدم المنتخب السعودي على مدار سنوات ويجب على الجميع التحلي بروح المسئولية وعدم التجريح بالآخرين.